جرائم القتل اختلال في العقل…تقوى الله كفيلة للقضاء على الآفات الاجتماعية 

أسالت قضية قتل البنت شيماء  هذه الايام الكثير من الحبر في وسائل الاعلام المختلفة حيث أعطي لها حيزا هاما من الاهتمام خصوصا وأن البنت  البريئة قتلت بصورة بشعة أشبه بالخرافة وأفلام “هيتشكوك” وبالتالي كانت الفاجعة كبيرة عند سماع الخبر . ومما زاد الاهتمام بقضية “شيماء ” التي استهدفت كبدا من أكبادنا وقرة أعين من أعيننا […]

حتى لا ننسى ذكر المولد النبوي الشريف…

في ذكرى المولد النبوي الشريف  هذه السنة لا نتكلم عن أن المفرقعات بدعة في الدين  وتبذير لأموال المسلمين  وأذى للمرضى وللناس أجمعين،ولا نتكلم عن الفرح المذموم بالمولد وأنه لا يبرر ارتكاب المحرمات ولا الإخلال بالواجبات ولا التسبب في أذى أحد من الناس بالمفرقعات، وإنما نتكلم عن المعنى العميق حيث أنّ الجزائرين  إذا أهلّ هلال ربيع […]

الغش الأكبر…

أثار إنتباهي  بعض الحالات التي تحدثت عنها بعض القنوات والجرائد إلى وقوع خالات غش في إختبارات  شهادة الباكالوريا وقدموا إلى المحاكمة نتمنى أن تتوسع المتابعات في المجلات المختلفة. فما قام به بعض التلاميذ …هو بمثابة الشجرة التي تغطي الغابة  لأن هناك أنواع أكثر إثما وخطورة …فهذا هذا النوع من الغِشّ عند الطلبة مُحرَّم بالإجماع من […]

دمعة حرى…

كانا طائران يرفرفان في سماء الطفولة البريئة ذات يوم كنت ادرسهما في احدى مدن واحات الجزائر كنت احبهما حتى الثمالة وفجأة قررا ان يخرجا في رحلة صيد بوادي جدي المحاذي للمدرسة كانا يتسابقان للفرح ويضعان شارات الحب والود وفي لحظة مجنونة خرجت رصاصة مجنونة لتقتل الود والمحبة وتقضي على حلم جميل….وشاع الخبر فلان قتل صديقه […]

ثقافة التخابر…

قيل أن أحد ضباط المخابرات في دولة عربية(مشرقية) طلب من أعوانه ان يحضروا له أستاذا للرياضيات، وكان القصد من هذا الإحضار هو أن يطلب منه إعطاء دروس خصوصية لابنه، نفذ الرجال أمر رئيسهم فأحضروه وأدخلوه مباشرة إلى الحجز les geôles. بعد ساعات سأل الضابط أعوانه عن أستاذ الرياضيات فأخبروه بأنهم أحضروه وقد اعترف بكل شيئ […]

بابك الموصد ….

بقلم :محمد لباشرية مساؤك ورد وحسن تجلى تفيأ ت في دوحاته ظلا ولما رأيتُ الجمال بعينيك صلى تصورتُ أنّ صباحك احلى ضرير سعف النخل وقد ممتشق وعيون يحتمي فيها الغسق طارق الليل …ولا ليل سوى شعرها الافحم بالمسك عبق ودنا منها الفتى كان… ضريرا يحترق واذا القلب كما شاء له الشوق مزق انا يا مريم […]

الطاهر وطار… الشاعر

بقلم : الأخضر رحموني  المتتبع للحركة الأدبية في الجزائر يعرف أن الأديب الطاهر وطار الذي نستقبل اليوم ذكرى وفاته العاشرة ( 12 أوت 2010 -12 أوت 2020 ) كان كاتب قصص قصيرة ثم تحول الى كاتب مقالات سياسية و يوميات عندما تولى رئاسة تحرير جريدة الأحرار التي صدرت بمدينة قسنطينة سنة 1962 ثم جريدة الحماهير […]

محمد لباشرية يستذكر الراحل الشيخ عطا الله في نبض من حب

الشيخ عطالله نبض من حب وتفاحة من شجر الخير سكن القلب من غير اذن وطوحت اهازيجه بالقلب المتعب في زمن سكن الحزن فيه كل القلوب وتأتي اللحظة الفاصلة التي يختارنا فيه المنون دون ان نختاره نعد المشرفية والعوالي وتقتلنا المنون بلا قتال نصيبك في حياتك من حبيب نصيبك في منامك من خيال وهاهو الفتى الذي […]

عثمان لوصيف …يودعنا

بقلم :محمد لباشرية  الحزن مساحة من العمر الراحل دون اذن يودعنا ويمسح بعض جراحاتنا واخر جرح هو عثمان لوصيف الدي غادرنا دون وداع ..هو السنبلة العامرة بالخير والقلب الذي يتوسد نخيل طولقة والتمرة التي لم تبخل بحلاوة اللقاء وحلاوة الوداع …كان وردة برية وحديث الفقراء في ضفاف وداي جدي وجدائل الزاب حين يفرح القمر ويصير […]

ما قلّ ودلّ : مدرسة عبدالله المناعي الفنية النبرة الذكيةوأصالة الايقاع

بقلم : أ. د. علي ملاحي عبدالله مناعي او المناعي ..الفنان المجيد الذي يستحق التمجيد .. موقف يخالجني كثيرا .. وأنا أتصفح أيقونات الفن الجزائري .. أشعر بخجل أمام قامة فنية تنحني لها الأسماء والألقاب ..وتتباهى بها المواقع الفنية الأصيلة .. الحقيقة الدافئة في أذهاننا ، والتي لابد من الاعتراف بها ، ان عبدالله مناعي […]